You are in:Home/Publications/أساليب التعلم وعلاقتها ببعض المتغيرات المعرفية وغير المعرفية لدى عينة من طلاب الجامعة

Prof. ramadan Anomah :: Publications:

Title:
أساليب التعلم وعلاقتها ببعض المتغيرات المعرفية وغير المعرفية لدى عينة من طلاب الجامعة
Authors: د/ رمضان محمد رمضان د/ مجدي محمد أحمد الشحات
Year: 2000
Keywords: Not Available
Journal: مجلة كلية التربية -جامعة طنطا
Volume: Not Available
Issue: Not Available
Pages: Not Available
Publisher: Not Available
Local/International: International
Paper Link: Not Available
Full paper Not Available
Supplementary materials Not Available
Abstract:

تهدف الدراسة الحالية إلى الكشف عن العلاقة بين بعض المتغيرات المعرفية والتي تتمثل في: "الذكاء، والتحصيل الدراسي السابق"، وغير المعرفية والتي تتمثل في: "أبعاد الشخصية، وأبعاد الدافعية للإنجاز، وأبعـاد قلق الاختبار" وبين تبني طلاب الجامعة لأساليب التعلم المختلفـة، بالإضافة إلى التعرف على إمكانية التنبؤ بأسلوب الطالب في التعلم من خلال هذه المتغيرات. وعليه يمكن تحديد مشكلة الدراسة الحالية في الأسئلة التالية: 1- هل توجد علاقة بين أبعاد الدافعية للإنجاز وأساليب التعلم لدى طلاب الجامعة؟ 2- هل توجد علاقة بين أبعاد الشخصية وأساليب التعلم لدى طلاب الجامعة؟ 3- هل توجد علاقة بين أبعاد قلق الاختبار وأساليب التعلم لدى طلاب الجامعة؟ 4- هل توجد علاقة بين الذكاء وأساليب التعلم لدى طلاب الجامعة؟ 5- هل توجد علاقة بين التحصيل الدراسي السابق وأساليب التعلم لدى طلاب الجامعة؟ 6- هل يمكن التنبؤ بأساليب التعلم لدى طلاب الجامعة من خلال كل من أبعاد الدافعية للإنجاز، وأبعاد الشخصية، وأبعاد قلق الاختبار، والذكاء، والتحصيل السابق؟ وتكونت عينة الدراسة النهائية من (346) طالباً وطالبة، من طلاب الفرقة الأولي بكلية التربية ببنها- جامعة الزقازيق، وجميعهم من الطلاب المستجدين والمقبولين في العام الدراسي 2000/ 2001م، منهم (127) من الذكور، و (219) من الإناث، وهم جميع الطلاب الذين أكملوا الإجابة على جميع أدوات الدراسة. طبق عليهم الادوات التالية: 1- استبانة أساليب التعلم: إعداد انتوستل ورامسدين Entwistle & Ramsden (1983) ترجمة الباحثان، وتقيس ثلاثة أساليب للتعلم هي: الأسلوب العميق، والسطحي والاستراتيجي. 2- مقياس الدافعية للانجاز: إعداد الباحثان والذي يقيس ثلاثة أبعاد هي: المثابرة، والطموح، والتحمل. 3- مقياس قلق الاختبار: إعداد سبيلبرجر وترجمة عبد الرحيم بخيت (1989)، ويتكون من مقياسين فرعيين هما مقياس الاضطراب worry ومقياس الانفعالية emotionality . 4- استخبار أيزنك للشخصية EPQ: إعداد أيزنك وأيزنك وقام بترجمته إلى اللغة العربة وتقنينه عبد الخالق (1991)، ويتكون من أربعة مقاييس فرعية وهي: مقياس الذهانية، ومقياس الانبساط ، ومقياس العصابية ، ومقياس الكذب. 5- اختبار الذكاء العالي: إعداد السيد خيري. وباستخدام معاملات الارتباط، وتحليل الانحدار المتعدد Step-wise regression analysis أوضحت النتائج: • وجود علاقة إرتباطية موجبة ودالة إحصائياً بين درجات الطلاب في أسلوب التعلم العميق ودرجاتهم في الدافعية للإنجاز بأبعادها الثلاثة، بينما لم توجد علاقة دالة إحصائياً بين درجات الطلاب في أسلوب التعلم السطحي ودرجاتهم في أبعاد الدافعية للإنجاز. أما بالنسبة للأسلوب الاستراتيجي فقد ارتبط ارتباطاً دالاً إحصائياً ببعد التحمل والدرجة الكلية للإنجاز فقط. • ارتباط الأسلوب العميق في التعلم ارتباطاً موجباً ودالاً إحصائياً بسمة الانبساط، وارتباطاً سالباً ودالاً إحصائياً بسمة العصابية. • ارتباط الأسلوب السطحي في التعلم ارتباطاً موجباً ودالاً إحصائياً بكل من سمة الذهانية و العصابية، وارتباطاً سالباً ودالاً إحصائياً بسمة الانبساط. • ارتباط الأسلوب الاستراتيجي في التعلم ارتباطاً موجباً ودالاً إحصائياً بسمة العصابية، بينما لم يرتبط ارتباطاً دالاً إحصائياً بسمة الذهانية أو الانبساط. • وجود ارتباط سالب ودال إحصائياً بين أسلوب التعلم العميق وكل من الاضطراب والانفعالية والدرجة الكلية لقلق الاختبار. • وجود ارتباط موجب ودال إحصائياً بين أسلوب التعلم العميق وكل من الاضطراب والانفعالية والدرجة الكلية لقلق الاختبار. • وجود ارتباط موجب ودال إحصائياً بين أسلوب التعلم الاستراتيجي والاضطراب، بينما كان الارتباط بين الأسلوب الاستراتيجي وكل من الانفعالية والدرجة الكلية لقلق الاختبار غير دال إحصائياً. • ارتباط الذكاء ارتباطاً موجباً ودال إحصائياً بأسلوب التعلم العميق، بينما ارتبط ارتباطاً سالباً ودالاً إحصائياً بأسلوب التعلم السطحي. أما الأسلوب الاستراتيجي فلم يكن ارتباطه بالذكاء ذا دلالة إحصائية. • ارتباط التحصيل السابق ارتباطاً موجباً ودالاً إحصائياً بأسلوب التعلم العميق، بينما ارتبط ارتباطاً سالباً ودالاً إحصائياً بأسلوب التعلم السطحي، أما الأسلوب الاستراتيجي فلم يرتبط ارتباطاً دالاً بالتحصيل السابق. • يمكن التنبؤ بأساليب التعلم من خلال بعض متغيرات الدراسة الحالية، وذلك على النحو التالي: o درجة الأسلوب العميق = 13.274 + 0.450× درجة المثابرة + 0.165 × درجة الذكاء + 0.039× درجة التحصيل السابق - 0.057 × درجة قلق الاختبار. o درجة الأسلوب السطحي = 32.884+ 0.241× درجة الاضطراب - 0.165 × درجة الذكاء + 0.253× درجة الذهانية + 0.119 × درجة العصابية. o درجة الأسلوب التحصيلي = 26.012 + 0.181× درجة العصابية + 0.105× درجة دافع الإنجاز.

Google ScholarAcdemia.eduResearch GateLinkedinFacebookTwitterGoogle PlusYoutubeWordpressInstagramMendeleyZoteroEvernoteORCIDScopus