عدد الزيارات: 270

تاريخ آخر زيارة:

فى سلسلة من مبادرات جامعة بنها المؤتمر الدولى الأول لكلية التمريض

الاثنين 16 أبريل 2018 - 09:35:52
فى سلسلة من مبادرات جامعة بنها المؤتمر الدولى الأول لكلية التمريض

افتتح الدكتور/ السيد يوسف القاضى - رئيس جامعة بنها أمس المؤتمر الدولى الأول لكلية التمريض بالجامعة والمؤتمر الطلابى الرابع للكلية وذلك بحضور طلاب من 12 دولة عربية وإفريقية وأجنبية بالإضافة إلى وفود طلابية من 7 جامعات مصرية بحضور الدكتور/ هشام أبو العينين - نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث والوكلاء وأساتذة الكلية ونقيبة التمريض بمحافظة القليوبية وعدد كبير من الطلاب.
وأكد القاضى خلال كلمته فى المؤتمر على أهمية عقد مثل هذه المؤتمرات التى تقدم نمطاً جديداً من التواصل بين الجامعة وكلياتها والمجتمع كما تسهم من خلال الأبحاث العلمية المقدمة فى إيجاد الحلول التى تواجه المجتمع كما تؤكد أهمية البحث العلمى فى حل المشكلات. وقال القاضى أن جامعة بنها التى تولى اهتماماً كبيراً بإيجاد الحلول اللازمة للمشكلات تترجم هذا الإهتمام بعقد العديد من المؤتمرات حيث شهدت الجامعة عقد 3 مؤتمرات فى اسبوعين فقط أولها المؤتمر الدولى الرابع للتقنية الزراعية الذى نظمته كلية الزراعة وحضره 35 عالما صينيا بالإضافة إلى علماء وأساتذة الزراعة المصريين وبحث العديد من المشكلات التى تعانى منها الزراعة المصرية وفى مقدمتها التوصل إلى زراعة الأرز بالمياة المالحة لمواجهة النقص الذى تعانى منه مصر فى المياة والذى يعد أحد التحديات الكبرى لمصر. كما انتهى منذ أيام قليلة المؤتمر الدولى الأول لكلية التربية الرياضية والذى شهدت أعماله وفود من 13 دولة عربية وأجنبية بالإضافة إلى الأساتذة والعلماء من جميع كليات التربية الرياضية بمصر وأساتذة كلية التربية الرياضية ببنها والذى بعث من خلال جلساته برسالة سلام وتسامح للعالم وقد حقق المؤتمر نجاحاً أكدته الأصداء الواسعة له. واليوم نلتقى فى هذا المؤتمر الثالث الذى تعقده كلية التمريض والذى يستمد أهميته من مشاركة طلاب كليات التمريض المصرية والعربية والإفريقية والأجنبية الذين يثقون فيما تقدمه الكلية من برامج دراسية متطورة وفيما حققته الكلية من تطور علمى وبحثى. وقال القاضى ان كلية تمريض بنها نجحت فى أن تكون واحدة من اهم كليات التمريض فى مصر والمنطقة العربية. وقال رئيس الجامعة أن جامعة بنها تولى اهمية كبيرة بالإنفتاح على العالم خاصة الجامعات الكبرى والمتقدمة وتسعى إلى تبادل الخبرات بما يخدم العملية التعليمية والبحث العلمى ويدعم أواصر العلاقات بين مصر والعالم. كما تولى الجامعة أهمية لاستقطاب الطلاب الوافدين من المنطقة العربية والإفريقية وذلك بالعمل على رفع المستوى العلمى بما تقدمه من برامج دراسية متعددة ومتطورة. ومن جانبه أكد الدكتور/ هشام أبو العينين - نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث على أهمية التكامل بين مختلف كليات الجامعة خاصة فى القطاع الطبى حيث أن منظومة التمريض المتطورة تسهم فى رفع مستوى الخدمات الطبية والصحية التى تقدمها الجامعة للمواطنين. وأشار إلى أهمية الاستمرار فى الإنفتاح العلمى والأكاديمى على العالم والتطوير المستمر للبرامج الدراسية والعمل على جذب مزيد من الطلاب من خلال الحفاظ على السمعة العلمية للجامعة وكلياتها. فيما أكدت الدكتورة/ هويدا صادق - عميد الكلية على تطلع طلاب الكلية إلى الوصول إلى مستويات متطورة فى التعليم كما أن لديهم قناعة راسخة بأهمية دورهم فى الإرتقاء الخدمات الصحية والعلاجية التى تقدم من قبل الدولة لمواطنيها.







المصدر: قطاع رئيس الجامعة - إبراهيم جودة-المكتب الإعلامى