عدد الزيارات: 244

تاريخ آخر زيارة:

حكاية برنامجان جديدان هما الأول من نوعهما في مصر بحاسبات بنهـــا

الخميس 28 ديسمبر 2017 - 10:57:50
حكاية برنامجان جديدان هما الأول من نوعهما في مصر بحاسبات بنهـــا

تحرص جامعة بنهــا برئاسة الدكتور/ السيد القاضي على إستحداث برامج أكاديمية جديدة ذات جودة عالية تواكب متطلبات سوق العمل المحلي والإقليمي والعالمي وتدمج بين فروع المعرفة المختلفة وتفي بمتطلبات هيئة اعتماد الجودة لمؤسسات التعليم العالي. ومن هذا المنطلق قامت كلية الحاسبات وتكنولوجيا المعلومات جامعة بنها بتطوير برامجها الأكاديمية وإعداد خطط دراسية وفقاً للمواصفات المحلية والعالمية، واستحداث برنامجين جديدين بمصروفات تم تصميمها بنظام الساعات المعتمدة هما«أمن المعلومات واكتشاف الأدلة الجنائية الرقمية» و«المعلوماتية الطبية »كتخصصين جديدين ينضمان إلي برامج الكلية وكتخصصين جديدين ينضمان لأول مرة على مستوى كليات الحاسبات والمعلومات على مستوى الجمهورية.
ومن جانبها وافقت لجنة قطاع علوم الحاسب والمعلوماتية بالمجلس الأعلى للجامعات برئاسة الدكتور/ محمد جمال الدين درويش في إجتماعها التي عقدته بجامعة بنها بتاريخ 20 ديسمبر الحالي على البرنامجين على أن تبدأ الدراسة بهما مع بداية العام الدراسى القادم مع الدفعة الجديدة للطلاب التي ستلتحق بالكلية.
وقد أكدت الدكتورة/ هالة زايد - عميد كلية الحاسبات والمعلومات علي أن برنامج «أمن المعلومات واكتشاف الأدلة الجنائية الرقمية»، يهدف إلى تزويد الطلاب بالمفاهيم الأساسية المتعلقة بأمن المعلومات والجرائم الإلكترونية والتحديات المهنية التي يواجها خبراء الأدلة الجنائية الرقمية، بالإضافة إلي مناقشة المبادئ الأساسية للطب الشرعي الحاسوبي ووصف دور الطب الشرعي الرقمي في ردع وكشف الجرائم الإلكترونية، وكذلك تقويم وتحليل الإختراقات المحلية والدولية التي قد تحدث للأنظمة المعلوماتية، بجانب استخدام أحدث الأساليب والأدوات في تصميم وتطوير أنظمة آمنة واكتشاف الثغرات الأمنية وطرق علاجها، وإظهار القدرة على التفريق بين مختلف نماذج أمن تقنية المعلومات وهيكليتها والمخاطر المرتبطة بنقل المعلومات ومعالجتها وتخزينها.
كما أكدت عميدة حاسبات بنها علي أن برنامج «المعلوماتية الطبية»، يقبل طلاب علمي رياضيات وعلوم، ويدرس فيه الطالب مواد الحاسبات بالإضافة لمواد طبية مثل الأحياء وعلم التشريح والأدوية، مشيرة إلي أن هذا البرنامج مختلف تماماً عن برنامج «المعلوماتية الحيوية»، الموجود بالفعل في بعض كليات الحاسبات والمعلومات، ويهدف إلي تخريج متخصصين في تقنية المعلومات للعمل في المجال الصحي سواء في إنتاج البرمجيات المتخصصة أو إدارة المعلومات بالمنشآت الصحية، وكذلك البحوث المتقدمة في الهندسة الوراثية والجينات، كما يغطي هذا البرنامج مجالات متعددة تشمل تخصصات المعلوماتية ونظم دعم القرار والطب عن بعد والمعلوماتية الصحية لكافة أطراف المنظومة الصحية، بجانب نظم الرعاية الصحية الدولية، والمعلوماتية الصحية العالمية.
وقالت أن هذا البرنامج تم تصميمه للتركيز على دعم اتخاذ القرارات الطبية المعقدة، أي الطب القائم على الأدلة، وإدارة الأمراض، وإدارة صحة السكان.







المصدر: قطاع رئيس الجامعة - المكتب الإعلامى